le football, ma passion

Bienvenue sur mon blog

 

SHARJAH SPORT CLUB

wajdi.jpg

Aux emirats arabes Unis le stress on le vit seulement avant et pendant le match, alors que chez nous en Tunisie malheureusement, on vit les repercussions d un resultat negatif tout le long de la semaine d apres match et meme plus…

Dans : PRESSE
Par wajdiessid
Le 19 avril, 2009
A 7:54
Commentaires : 0
 
 

نادي الشارقة الاماراتي

وجدي الصيد: حان الوقت للرحيل عن النادي الملكي

أكد التونسي وجدي الصيد انه اتخذ قراراً بأن تكون قيادته لفريق الشارقة امام الوصل أمس في ختام الدوري هي الأخيرة له مع الملك الشرقاوي بعد 4 سنوات قضاها في نادي الشارقة عمل خلالها مع فريق 18 سنة والفريق الأول مشيراً إلى انه حان وقت الرحيل من بيت الملك. وقال: سواء فزت ببطولة الدوري أو غير ذلك فقد كان القرار بداخلي واضحاً وهو عدم البقاء.. ليس لشيء سوى لخوض تجربة جديدة.. فالشارقة ناد كبير وعريق وصاحب إنجازات وفضله علي كبير لكن شعرت أن أربع سنوات كانت كافية للعمل وتقديم الخبرات. وأضاف: نعم نجحت في الشارقة وذلك يعود إلى الاهتمام بالجانب النفسي لأن اللاعب العربي بصفة عامة والإماراتي بصفة خاصة يحتاج إلى فهم كبير من المدرب لكي يستطيع أن يستفيد منه ويخرج كل ما في جعبته وهذا لا يعني إغفال عملية الانضباط في الملعب أو الالتزام.. فعندما يعرف المدرب كيف يتعامل مع اللاعب في البداية يستطيع بعدها أن يأخذ منه كل الجهد.

وأوضح ان عدم نجاح المدرب الأوروبي في دول الخليج يعود لأنه لا يعرف كيف يتعامل مع اللاعبين.. فالجوانب الفنية والخططية وحدها لا تكفي.. لذلك أقول للمسؤولين عن الكرة الإماراتية.. كفاية من الأوروبيين واستعينوا بالمدربين العرب أفضل وعلى وجه الخصوص في نادي الشارقة الذي لا ينجح فيه سوى المدرب العربي. وعن المدربين البرازيليين قال: نعم يحققون النجاحات لأنهم قريبون من المدربين العرب في أسلوب التعامل كونهم يهتمون بالجوانب النفسية والجميع شاهد سيريزو وهو يحقق النجاح مع الشباب وفي الموسم الماضي شاهدنا زوماريو وهو يحقق الثنائية مع الوصل في الموسم الماضي. وعن أجانب الشارقة قال: إنهم جيدون فالبرازيلي أندرسون مهاجم ممتاز يعرف الطريق إلى المرمى ويتعامل كلاعب محترف حيث يتمتع بالالتزام والانضباط والعراقي قصي منير لاعب جيد يعرف دوره كلاعب ارتكاز وأنصح المسؤولين بالشارقة بتجديد عقده إذا لم يحصلون على الأفضل.. أما فيما يخص اللاعب الإيراني مسعود شجاعي فأتمنى أن يجدد عقده لأنه لاعب مهاري وصغير السن ويمكن أن يفيد الفريق بشكل كبير لو عرف المدرب طريقة التعامل معه فهو يتمتع بإمكانيات عالية لم تستغل بالشكل الكامل حتى الآن.

ويرى وجدي الصيد أنه لابد من معرفة أسلوب المدرب مع اللاعبين قبل التعاقد معه لأن السيرة الذاتية وحدها لا تكفي حيث لابد أن يعرف عقلية اللاعب الإماراتي حتى يستطيع تحقيق النجاح المنشود فلابد من وجود لجان فنية تكون مسؤولة عن عملية اختيار المدربين تضم مدربين من ذوي الخبرة ولاعبين قدامى.. مشيراً إلى انه منذ عام 2004 لا يوجد مدرب في نادي الشارقة قد أكمل الموسم.

وعن مدى رضاه عن عمله مع الشارقة قال: حقيقة أشعر بالرضا لأن الهيبة عادت لفريق الشارقة خلال الفترة التي عملت فيها وحقق الفريق نتائج يشهد لها الجميع وكان أحد فرسان الرهان والسباق في المنافسة على درع الموسم كما أن أغلب اللاعبين عادوا إلى مستواهم السابق خاصة عبدالعزيز العنبري والذي ظهر وكأنه ابن العشرين وكذلك نواف مبارك الذي عاد إلى سيرته الأولى والإيراني مسعود شجاعي الذي تخلى عن الأداء الفردي بعدما تم توظيف مهاراته الفردية لصالح الفريق ناهيك عن الانضباط التكتيكي الذي شهده الفريق والروح العالية القتالية في الأداء. وعن محطته القادمة وهل ستكون داخل الدولة أم خارجها قال: لدي عروض من تونس وثلاثة عروض من أندية المقدمة في دوري الهواه في الإمارات.. لكن لم أتخذ القرار.

الاتحاد الرياضي

Dans : PRESSE
Par wajdiessid
Le 18 avril, 2009
A 7:40
Commentaires : 0
 
 
 

bradford |
catchmatt |
football club |
Unblog.fr | Annuaire | Signaler un abus | l'actualité du foot en chro...
| biographiedesjoueurs
| POUR LE PLAISIR DE MARCHER !!!